Rechercher dans le site
fontsizeup fontsizedown

أوقفــوا هــذا العبــث

السبت 12 كانون الأول (ديسمبر) 2009
par Youssef BOUKDEIR
popularité : 2%

في خطوة كانت متوقعة أقدم "المكتب الجامعي" بتحريض من الرئيس "المستقيل" المرابط صباح مساء بمقر الجامعة، على توقيف السيد عبد الحفيظ العمري بحجج واهية لن تصمد أمام المحكمة، وحسب بعض المصادر الموثوق منها فإن عددا من الأطر الوطنية سيطالها نفس الإجراء المتهور.

الحديث في موضوع مشاكل الجامعة التي لا تنتهي إلا لتبدأ من جديد، أصبح يسبب لي شعورا بالغثيان والتقزز، لذا سأقتصر على طرح تساؤلات ستكون كافية لتلمس الأسباب الحقيقية لهذه التوقيفات :

١-لماذا اختيار هذا التوقيت، أي قبيل الجمع العام، لإصدار هذا القرار الجائر علما أنه كان مبرمجا منذ زمان ؟

٢-هل المقصود من اختلاق هذه التوترات هو تحويل اهتمام وأنظار رؤساء الأندية عن المشاكل الحقيقية التي تنخر الجامعة كالديون المهولة التي لم يفصح عن رقمها إلى حد الآن أو المعدات الرياضية المهربة، أو عن عجز "المكتب الجامعي" عن تنفيذ ما التزم به من بطولات؟ ناهيك عن تخليه عن برمجة بطولة الأندية بأقسامها الثلاثة وبطولة الفئات الصغرى، أو حرمان أبطالنا من المشاركة العربية والدولية، أو التصنيف الدولي للاعبين الذي مازال مجمدا بسبب تهرب الجامعة من أداء واجباتها إزاء الاتحاد الدولي للشطرنج...إلى آخره من المشاكل ؟

٣-أم أن الغرض من التوقيف هو منع مجموعة من الأطر المعارضة من ولوج قاعة الاجتماع ليسهل بذلك احتواء باقي الأندية ولتكميم أفواه المنتقدين ؟

٤-أم أن الأمر يتعلق فقط بتصفية حسابات شخصية قديمة وجديدة للرئيس "المستقيل" ضد من ينعتهم ب "خصوم الجامعة" ؟

٥-ما دور "المكتب الجامعي" وما محله من الإعراب في هذه المعركة الخاسرة ؟

٦-هل الأمر، كما ذهب البعض إلى ذلك، له علاقة بمشروع مدارس كاربوف الذي لا تنظر إليه بعض "الأطراف" بعين الرضى وتسعى إلى إقباره قبل توسيعه إلى عدد من المدن المغربية خصوصا إذا علمنا أن الرئيس "المستقيل" فشل سابقا في تبني هذا المشروع من طرف الجامعة، ربما ترى هذه "الأطراف" أن مشروع مدارس كاربوف سيقوي نادي الفتح الرياضي وسيعري عجز الجامعة ؟

٧-أما إذا كانت التهمة الوحيدة الموجهة للعمري هو اجتماعه بمقر الجامعة ضمن اللجنة المؤقتة، فلماذا لم يتم توقيف الأعضاء الثمانية المنتخبين المشكلين لهذه اللجنة بما فيهم العضو الجامعي دريدر ؟

٨-أليست الأندية الوطنية المجتمعة بسلا هي المستهدفة بهذا الإجراء ردا على رفضها التقريرين الأدبي والمالي للرئيس "المستقيل" ؟ أليس في هذا التوقيف إذلالا واحتقارا لهـذه الأندية ؟

ملحوظة : بعض الأوصاف وضعتها بين هلالين لأنها لا تعكس الواقع



Commentaires

Logo de Elamri
الاحد 13 كانون الأول (ديسمبر) 2009 à 10h32, par  Elamri

شكرا للأخوين بوقدير وفارح على إثارة الموضوع والتنويه لشخصي المتواضع

وفي الحقيقة لم أكن متحمسا لنشر الموضوع من جهة لأنه لا يستحق الاهتمام بالنسبة لي، لأنني لن أخسر شيئا يمكن أن تنظمه هذه الجامعة الضعيفة بسبب فقر المسيطرين عليها في المكتب الجامعي ماديا وفكريا، كما أن القرار في حقيقته يهم أساسا إرادة الجمع العام المنعقد بشكل صحيح بمدينة سلا بتاريخ 2 نونبر 2008، لولا سذاجة بعض الأطر التي تم التصويت عليها في اللجنة المؤقتة أمام مكر أربعة موظفين في مديرية الرياضات ستسمعون عنهم كثيرا لاحقا، فهذه الأندية الأربعون وضمنها إثنان مسؤولان عن قرار التوقيف الباطل (هما أولمبيك الدشيرة وبهت سيدي سليمان)هي المعنية بالدفاع عن مصداقيتها وعن قرارها

الجديد في الموضوع، أنني قررت أن أعطي نفسي استراحة في انتظار أنى تحدد المعارضة ماذا تريد وكيف ترى وسائل تحقيق هدفها بإسقاط منيب ومجموعته والشخص المريض بالسلطة الموجه لهما، وما هي البدائل الحقيقية التي تضمن عدم الرجوع إلى الوراء؟ أما لحد الآن، فجميع محاولات المعارضة كان هدفها إسقاط أشخاص وتعويضهم بأشخاص لا يتوفرون على أي تصور مغاير للعمل الجامعي

لقد كافحت زمنا، وما زلت مستعدا لذلك، ولكنني أرفض السقوط في نفس الأخطاء، ولذلك ركزت على ضرورة التوفر على برنامج وعلى ضمانات قانونية كلما تم الحديث عن مرشح محتمل، لإبعاد المرتزقة والمتطفلين عن التسيير

معناه بكل بساطة، أنني لن أشتغل لاحقا في أي مشروع بديل لا يتوفر على ضمانات، ولم أعد أملأ نفسي بآمال خادعة، إذا كان واقع الشطرنج لا يسمح بأفضل من أمزال وزبانيته، فالأفضل أن أكمل مشواري بطريقتي الخاصة دون أن أضايق مشاريع المعارضة التي تريدني رقما ضمن أرقامها، لأنها بكل بساطة ترفض أن تعترف بأن معركة الشطرنج المغربي ليست فقط أخلاقية ضد أشخاص مفسدين ثبت فسادهم الأخلاقي والمالي (الجعفري وبعده أمزال ومجموعتهما) بل قبل ذلك هي معركة ضد الجهل والتخلف الفكري الذي يمثله أشخاص محدودو الخبرة والموهبة في الشطرنج، لكن مرضهم بالسلطة يدفعهم لاستغلال هذه الجامعة المسكينة

إن المعارك التي سأخوضها لاحقا لن تقدر المعارضة على مجاراتها، لأنها أكبر من تصوراتها، مع تسجيل وجود أطر متمكنة تحسب على أصابع اليد الواحدة، تملك ما يكفي من الغنى الفكري والاستقامة السلوكية، لكنها فضلت أن تقول رأيها وتتابع من بعيد، ولكن نائج عملي ستستفيد منه المعارضة بكل تأكيد، وأملي أن تهيئ نفسها للبديل الحضاري الدائم، عوض التركيز على البديل الإسمي من عمر إلى زيد، لأن ذلك لن يعمل سوى على تكرار الأزمة

لا أخفيكم أنني أريد أن أقول أكثر، وأخشى أن يفسر كلامي بشكل غير صحيح، فأنا أومن بأن توجهي هو الصحيح، ولكنني أحترم كل رأي آخر شريطة أن يتضمن حدا أدنى من المصداقية التي ليست غير البرامج والضمانات، كما أن تجربتي في هذه الجامعة جعلتني أكره الصيغة الديموقراطية المطبقة لأنها تنقلب إلى آلة لإنتاج المسيرين محدودي الخبرة والموهبة، وإلا فلتذكروا من من المسيرين منذ عهد الجعفري كان في المستوى؟ وأقصد مستوى التسيير الإداري والتقني للجامعة

هل أنا مترفع وأناني؟ هناك من يعتقد ذلك، ولكن إثبات مثل هذا المر يستوجب المقارنة بين كل من يدعي أنني ترفعتن عليه وأهملت إنجازاته ومستواه ومؤهلاته، أما أن تقال هكذا، في المطلق فالهدف ليس إلا إخفاء عجز المدعي عن مقارنة تنافسية هي جوهر المعادلة الرياضية، وإذا كان الله تعالى يعطي لكل حسب عمله، أفلا يكون هذا هو شعار كل مسلم لخدمة نفسه ووطنه؟

كذلك فموقفي بالابتعاد عن الواجهة سيحرم أمزال وزبانيته من استغلال إسمي للترويج لما يعتبرونه خطرا يهدد الشطرنج المغربي، مع العلم أن فزاعة "العمري" هي كذبة صنعها الجعفري وعصابته، وتبناها أمزال وعصابته، ولا تحاربها المعارضة مما يؤكد لدي سوء نية باستعمال هذه الفزاعة ضدي عندما تتولى أمور الجامعة، لذلك أترك معركة التسيير لكل من يرى في نفسه الأهلية لذلك، وأتفرغ - أنا - لمعارك أعمق، دون إغفال برنامج النادي الذي أنتمي إليه

وحتى لا تفرح عصابة أمزال بالتخلص من عنصر يحرجها ويفضح محدودية أفقها، أو تتألم المعارضة لفقدان أحد أعضائها الحركيين، فهذا الموقف ليس هروبا من المسؤولية، ولكنه ضبط لها بشكل لا يفرق بين المسيطرين والمعارضين إلا انطلاقا من مواقفهم الثابتة ومشاريعهم الحقيقية،

وهذا الموقف، ختاما، هو الذي سيسمح لي بالالتفات إلى مشاريع وعروض كثيرة تلقيتها وأهملتها بسبب الأولوية المطلقة التي كنت أعطي لموضوع مستقبل الشطرنج المغربي وما كان ذلك يستهلك مني من وقت ومجهود

بغض النظر عن موقفي المتشائم، أتمنى التوفيق للجميع، للمفسدين في دوام فسادهم، وكل الظروف تسمح بذلك، وللمعارضين في انتزاع دورهم، والأمر ليس مستحيلا، ولكل ذي مشروع حضاري يرى بعيدا أكبر من المناصب والأشخاص، وإن كانت مهمته صعبة جدا، لكنه سيجدني إلى جواره حتى ولو لم يطلب ذلك، والله الموفق

Logo de <FONT COLOR="#888888">Youness Fareh</FONT >
السبت 12 كانون الأول (ديسمبر) 2009 à 15h18, par  Youness Fareh

السلام عليكم

السيد العمري متعود على هذه القرارات الصبيانية و التي تنم على أن سفينة الشطرنج متجهة إلى الهلاك حتما

شخصيا أعتبر هذه القرارات الظالمة نياشين فخر لهذا الإطار الوطني المجتهد و المثابر في عصر الغوغاء و الدهماء من أشباه و أزبال الشطرنجيين

هؤلاء النكرة و الجبناء الذين يخافون حتى قول كلمة حق على هذا المنبر في وجه العابثين بشطرنجنا الذي قواه رجال شرفاء من طينة : القادري. بنيس. ريان. العمري. الحموشي و اخرين

اللهم ارفع عنا هؤلاء الظالمين .. اميــــــــــــــــــــــــــــــن

Brèves

22 حزيران (يونيو) 2011 - اللاعب عبد اللطيف آيت كروم ينتظر دعمكم

بعد إقامة طويلة في مستشفى ابن سينا بالرباط، بسبب تأثير مرض السكر على شرايين يده، مما كان يهدد بقطعها، يجري (...)

5 كانون الأول (ديسمبر) 2010 - وفاة الإطار الشطرنجي المرحوم الحاج علي نخشى

«»فقدت الأسرة الشطرنجية بمدينة تطوان أحد أطرها البارزين في رياضة الشطرنج و العضو النشيط بالهيئة المغربية (...)

17 أيلول (سبتمبر) 2010 - حفل تأبيني للفقيد الحاج محمد كريم يوم الإثنين القادم

تنظم المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير حفلا تأبينيا للمقاوم الحاج محمد كريم، يوم الإثنين (...)

6 تموز (يوليو) 2010 - Décès de la grande mère de notre cher ami KAMAL BAKKALI

C’est avec une grande tristesse que nous venons d’apprendre le décès de la grande mère de notre (...)

26 أيار (مايو) 2010 - AG du YEC

Le Youssoufia echecs Club, fondé en 2007, a organisé aujourd’hui meme, le mercredi 26 May 2010 à (...)