Rechercher dans le site
fontsizeup fontsizedown

الأغلبية الصــامتة أصــل الــــداء

lundi 31 décembre 2012
par Maroc-echecs
popularité : 1%

بمناسبة الجمع العام ليوم 5 يناير 2013 إخترنا لكم مقتطفات من تعليق نشر ب شبكة المغرب الآن قراءة مفيدة ، سنة سعيدة وكل عام و أنتم بخير

كثيرا ما نذهب في انتقاداتنا منحى التركيز على السلطة السياسية، ونستفيض في إبراز مثالبها

وسلبياتها. لكننا نغفو عن التطرق لما يصطلح عليه بــ « الأغلبية الصامتة » والتي لا هي مع العير

ولا هي مع النفير، إذا ما أردنا توظيف هذا المثل القديم. فهذه الأغلبية، وهي بالفعل أغلبية قياسا

على الأقلية الفاعلة في المجتمع ( سلبا أو إيجابا)، مستغرقة في سباتها، مكتفية بالتفرج على ما

يحدث، إن تفرجت، تراقب عن بعد، إن راقبت، شعارها الخالد « لا أرى لا أسمع ». ولكنها في

نفس الوقت تئن في صمت، وتشكو في معزل عن الشأن العام. يجمع بينها قاسم مشترك من

سماته لعنة الظلام وانتقاد الكل بما في ذلك نقد الذات، دون تحريك ساكن أو إشعال

شمعة.وانتظار الضرر الشخصي والمباشر من أجل التحرك ـ إن تحركت ـ ورب قائل : إن

الأغلبية الصامتة

لقد غابت عن مجتمعاتنا، نتيجة لتعاقب قرون الاستبداد، فكرة المشاركة الإيجابية، كما تغلغلت

الروح الاتكالية المنسحبة، حتى أصبح خياري اللاقرار واللاموقف هما السائدين في بيئتنا

واجتماعنا. فبدون مقولة « أنا معني، أنا مشارك، إذن أنا مسؤول » لايمكن للمواطنة أن تتحقق،

وبالتالي لايمكن للواقع أن يتغير، وإن تغير فنحو الأسوأ

ويمكن أن نختم بهذه الكلمات ء المقتبسة من كتاب « العبودية الطوعية » الذي كتبه « إيتان دي

لابويسي » سنة 1548 وهو في عمر 18 سنة

إن الشعب الذي يستسلم بنفسه للاستعباد

يعمد إلى قطع عنقه، والشعب الذي يكون حيال خيار العبودية أو الحرية، فيدع الحرية جانباً

ويأخذ نير العبودية هو الذي يرضى بالأذى، بل يسعى بالأحرى وراءه

عبد الرحيم العلام

باحث في العلوم السياسية



Commentaires

Brèves

31 juillet 2008 - Maroc-Echecs en Vacances

Chers lecteurs, L’été est l’occasion pour plusieurs d’entre nous de prendre un petit repos bien (...)

26 mai 2008 - Les blancs jouent et gagnent !

Les blanc jouent et gagnent ! Y.Fareh

23 mars 2008 - Situation administrative des clubs et ligues

La FRME vient d’annoncer sur son site www.frme.net qu’elle a accordé aux clubs un délai (...)

2 février 2008 - PRESSE : Commission d’enquête

L’hebdomadaire AL WATAN revient sur la commission d’enquête créée lors de la dernière AGE et la (...)

27 avril 2007 - ..." الإبـرة والهشيم"

تحية شطرنجية طيبة ستتوقف المقالات الأسبوعية التي دأبت على نشرها ، كل جمعة، في إطار سلسلة "الإبــرة (...)

Navigation