Rechercher dans le site
fontsizeup fontsizedown

دردشة مع البطل علي صبار

.لا للمصالحة في الوقت الراهن
samedi 30 mai 2009
par

عبد العالي كويش


popularité : 3%

Lu sur le site de l’Association des échecs Kacimis :

قمت مؤخرا باستضافة محمد البهجة في موقع الشطرنج القاسمي واجريت معه حوارا شيقا اطلع عليه عدد كبير من القراء ، خصوصا في موقع الشطرنج المغربي ماروك إيشيك ، وذلك على هامش الجمع العام الأخير للجامعة الملكية للشطرنج الذي انعقد في البيضاء يوم 10 ماي الجاري... ثم استمعنا بعد ذلك الى محمد شقرون ... كان الحواران عملين جريئين ، اطلعنا فيهما على آراء متباينة وأفكار متعارضة ، فقد بذل السيد البهجة قصارى جهوده لتحسين الوجه الجديد للوضع الجديد وتحبيذ السير في ركابه .لسوء الحظ أن الحوار نُشر مباشرة بعد الجمع العام فصب ّ المُعارضون جام غضبهم على السيد البهجة وسلقوه بألسنة حداد .لقد أخذنا فكرة واضحة عن نوع النقاش الذي يدور بين المسيرين والذي لايمت ّ بصلة إلى لعبة النبلاء. ثم جاء السيد شقرون بعد ذلك ورد على معظم تصريحات البهجة ..المفاجأة التي لم نكن نتوقعها هي قبوله بعرض المصالحة الذي تقدم به أحد أعضاء المكتب الجديد ..خطوة شجاعة من السيد شقرون أثارت الكثير من الجدل، ولم يستسغها الكثير ، إلا أنها أبانت على أي حال عن أن هناك من يؤمن بالحوار كوسيلة لمعالجة المشاكل .الشروط التي وضعها السيد شقرون لأجل الحوار تبدو مثالية للدخول في أي حوار ناجح ، ولكن يبدو من خلال الأصداء التي وصلتنا أن الطرف الآخر لا يوافق عليها لأنها تسحب منه ما يعتبره انتصارا حققه في الجمع الأخير. وبالتالي تبقى دار لقمان على حالها ، وتبقى الكرة في ملعب المسيرين الذين يتمسكون بمواقفهم كلها ويرفضون التنازل عنها قيد أنملة .

على كل حال لقد أدينا مهمتنا في موقع الشطرنج القاسمي وقدمنا للقارئ صورة عما دار وجرى في الجمع الأخير ، ونعتقد أن من حق الشطرنجيين أن يعرفوا ما حصل في الجمع العام بين المسيرين ، مثلما أن من حق المواطنين أن يعرفوا ما يجري تحت قبة البرلمان بين النواب الذين انتخبوهم .فالمسيرون يمثلون الشطرنجيين في الجموع العامة ولا يمثلون أنفسهم أو مصالحهم .يجب أن يكون المسيرون رهن إشارة اللاعبين وليس العكس .لقد أوصلوا الشطرنج المغربي الى هذه الأزمة غير المسبوقة لتقاتلهم فيما بينهم وتصارعهم على المناصب ، ضاربين عرض الحائط مصالح اللاعبين المحليين والمهاجرين .أعتقد أن أفضل حل لهذه الأزمة هو إبعاد المسيرين الحاليين عن النزاع ، واختيار مسيرين جددا من أهل العقل والحكمة ينكبون على دراسة جميع الملفات الشائكة بروية و هدوء ، و يعملون للصالح العام وليس لتصفية الحسابات الشخصية.

أستضيف اليوم البطل علي صبار ، وهو يعد من بين أبرز اللاعبين الشطرنجيين المتفوقين على الصعيد الوطني ، في دردشة ودية ليخبرالقراء برأيه في الأوضاع الحالية ، ويحدثهم عن بعض تجاربه مع الشطرنج والعمل الجمعوي ، ويفضي اليهم ببعض همومه ومعاناته وطوحاته....مرحبا بالبطل علي صبار في موقعنا.

ما رأيك حول الوضع الحالي للشطرنج المغربي بعد الجمع العام ؟

في نظري، الوضع الحالي للشطرنج الآن يمكن تشبيهه بوضعية شطرنجية غير واضحة.

فهناك العديد من العوامل تتداخل فيما بينها، مثلا الوزارة وموقفها الغريب، القضايا التي رفعت في المحاكم ولا نعرف مآلها وماذا سينجم عنها، تصور المكتب الجامعي الحالي وأهدافه هناك عدة نقاط متداخلة ولا تخضع لأسس منطقية بحتة تجعلنا قادرين على توقع ما سيحدث ولكن الأكيد هو أن المشهد الشطرنجي لم يخرج بعد من الأزمة، وذلك إلى إشعار لاحق.

ما تعليقك على نداءات المصالحة التي راجت أخيرا من المكتب والمعارضة؟

نداء المصالحة ليس غريبا عن أمزال وأنصاره من المكتب الجامعي، فهي طريقة مفضوحة يريدون من ورائها إخماد صوت المعارضة، وتجنب تحركات المعارضة في اتجاه كشف التجاوزات الخطيرة للرئيس السابق ومكتبه إنني أشبه هذا بما تفعله إسرائيل على أرض فلسطين الحبيبة، فهم لا يكفون عن الظلم على الأرض، وفي نفس الوقت يدفعون بيادقهم لإجراء مفاوضات ومحادثات يزعمون أنهم يريدون من ورائها تهدئة الوضع. فالإنسان الذي يريد التهدئة يجب عليه أولا أن يكف عن الظلم، ثانيا أن يعترف بما اقترفت يداه، ثالثا أن يعيد الحقوق إلى أهلها في هذه الحالة فقط يمكنه الحديث عن الصلح والمصالحة...

ألا يمكن أن نتريث قليلا لننتظر ما ستسفر عنه جهود المصالحة قبل إصدار الأحكام؟

من الحكمة فعل ذلك ولكن ليس في الظروف الحالية، كنت سأتفق معك لو أنني لم أكن أعرف أمزال وجماعته أما وأنني أعرفهم جيدا وأعرف نواياهم، فلا أظن بأنهم سيقترحون أو يوافقون على شيء يضرهم أو يضر صديقهم أمزال فكما قلت، لا يمكننا أن نوافق على مصالحة لا يعيد فيها أمزال ما أخذه من الجامعة مثلا أنا شخصيا لا أعترف بمصالحة من هذا النوع وأسميها تغطية على تجاوزات خطيرة.

اذن ما الحل لإنهاء الأزمة وإعادة المياه إلى مجاريها وإصلاح الأوضاع الحالية؟

أظن بأن الحل ليس سهلا وليس بيد شخص واحد يجب على الأسرة الشطرنجية أن تتحد وأن تكون لها إرادة قوية في التغيير فالله تعالى لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وما دامت الأغلبية الساحقة هي من أنصار الفساد، ومن أصحاب المصالح الشخصية والنوازع الذاتية، فلا أظن بأن الشطرنج سيتقدم إلى الأمام وأظن بأن الحل المؤقت الذي قد يعطي بعض الثمار الجيدة هو اللجوء إلى القضاء ، فأنا لا أتفق مع أصحاب الحلول الترقيعية، أنا أفضل أن يأخذ الأمر ثلاث سنوات أو أكثر في المحاكم ويكون هناك تغيير جدري، على أن نجد حلا ترقيعيا فقط من أجل عدم تضييع سنة شطرنجية، فالحلول الترقيعية هي التي تسمح للفساد والمفسدين بالاستمرار، وبالمناسبة فهم يلعبون أيضا على هذه الورقة ويدعون بأنهم يريدون إنقاذ الموسم الشطرنجي، هذه أيضا محاولة مكشوفة للتغطية على التجاوزات. فالأهم الآن هو فضح الفساد والمفسدين وليس إنقاذ الموسم الرياضي.

يبدو أن المشكل كبير فعلا ، فقد كنت أتكلم قبل قليل مع أحد المسيرين الموالين للمكتب الجديد فوجدته يرفض المصالحة والحوار بدعوى أن المعركة حسمها المكتب السابق لصالحه ولا مجال للحوار الآن .وقال إن الذي يضع الشروط هو الفائز لا المنهزم ..يبدو أن هناك حاجة ماسة لتدخل الغيورين على الرياضة المغربية وإلا فلن يكون هناك حل

لقد قلت لك بأن الحل هو أن يغير الناس ما بأنفسهم وإلا فلن نتقدم أبدا.

تناقشت قبل مدة مع أحد المسيرين ، ولامني على أحاديثي المتكررة عن الأزمة الحالية ، وقال إنني مجرد لاعب وهذا الموضوع من اختصاص المسيرين .لكنه تناسى أو لم يعرف أنني مدير موقع جمعية الشطرنج القاسمي كما أنني كنت أشتغل عدة سنوات مع الصحافة كمحرر ومراسل ، ويمكن لي أن أتحدث بهذه الصفة .... .لنفترض أنني مجرد لاعب يتكلم عن الأزمة كما قال .ما العيب في ذلك ؟ وهل صحيح أن الحديث عن هذه الأزمة حكر على المسيرين؟

إنه كلام أمزال يردده أتباعه بالحرف، فهؤلاء لا يزالون يعيشون في العصر الحجري. ولكنهم يقولون ذلك لأن الكتابات الصريحة تضايقهم للغاية المثل المغربي يقول، لي كايحسب بوحدو دايما كاتشيط ليه شي حاجة، فهم يريدون إسكات الأصوات الشريفة والاكتفاء بأصوات المسيرين الذين من السهل اشتراء ضمائر أغلبهم.

في هذا الإطار لماذا يغيب صوت اللاعبين في موقع الشطرنج المغربي ماروك إيشيك ...نحن في ذلك الموقع لا نقرأ إلا مقالات وتعليقات المسيرين عندما يتعلق الأمر بالأزمة ..ما السبب في ذلك في نظرك ؟ هل يخاف اللاعبون على أنفسهم ؟

في بدايات الموقع كان اللاعبون يشاركون بكثافة، إلا أن اللاعبين الآن ملوا من الشطرنج عامة وليس من الكتابة فقط، فكل واحد أصبح يبحث عن شق طريقه بعيدا عن الجامعة ومشاكلها التي لا تنتهي.

لقد قال لي أحدهم انه لا يريد الكتابة في ماروك ايشيك تفاديا للمشاكل..ما قولك؟

نعم فأغلب اللاعبين لا يكتبون في ماروك إيشيك تفاديا للمشاكل، ولكنني لا أشاطرهم الرأي، فعلى الإنسان أن يقول الحق وألايخاف من العواقب، لأن في سكوته مساندة خفية للفساد.

من المسؤول عن هذه الأزمة في نظرك ؟

أظن بأنني أجبت عن هذا السؤال في عدة مقالات، خصوصا في مقال الأسد والثيران الثلاثة، فالكثير من الشطرنجيين لم يتحركوا في مواجهة الفساد إلا حينما وصلهم الأذى، وهذا شيء غير محبذ، فالأولى أننا جسد واحد، وكان على الكل التحرك حينما ظهرت البوادر الأولى للفساد إذن فكلنا مسؤولون عن الكارثة، لأن المدعو أمزال لم يكن ليتمادى في طغيانه لو أنه واجه معارضة قوية منذ البداية، معارضة من لدن اللاعبين والمسؤولين.. وكل مكونات الشطرنج المغربي ولطالما تحدثنا عن اقتراب الشطرنج من النزول إلى الهاوية، فقد كان هذا متوقعا، ولكن لا حياة لمن تنادي.

ما جديد قضية انتقال هشام الحميدوشي للعب في المنتخب الفرنسي ؟

ليست لدي فكرة عن جديد هذا الموضوع، ولكن كما قلت لك في بداية هذا الحوار، فأغلب اللاعبين أصبحوا يبحثون عن شق مسارهم بعيدا عن الجامعة ومشاكلها خصوصا وأن مسلسل الفساد لم ينته بعد، وليست هناك أية بوادر لانتهائه.

اذن فالتفاؤل غير ممكن حاليا ؟

التفاؤل موجود دائما، فلا حياة بدون تفاؤل، لأن الخير فيما اختاره الله نتمنى من الله أن تحدث معجزة، نرجو من الله أن يعجل بالفرج.

أين هي الجمعية التي أسستموها للدفاع عن مصالح اللاعبين.وهي أماجيك .لم نعد نسمع عنها...

تأسيس هذه الجمعية طرح على موقع شطرنج المغرب، وأخذ المبادرة بعد ذلك بعض الأصدقاء اللاعبين بمدينة الدار البيضاء، على رأسهم شفيق الإدريسي ومحمد تيسير غير أن الجمعية لم تستطع في ذلك الوقت القيام بأي نشاط نظرا لعجزها عن الحصول على وصل إيداع وتخاذل بعض أعضائها بعدما واجهت بعض العراقيل في هذا الوقت كانت مشاكلي مع الجامعة في أوجها، وكنت قد توقفت عن الممارسة، وقررت عدم المشاركة في أي نشاط.... بعد حوالي سنة اتصل بي صديقي علي قاموس فأخبرني أن لاعبي الوداد يودون الاجتماع بي قلت له بأنني لم أعد أرغب في الاقتراب من الساحة الشرنطجية وبعد أخذ ورد، أخبرته بأنني سألتقي بهم لأعرف ما يريدون مني حينما ذهبت للقائهم التقيت ببيير بيزو وباقي الأصدقاء وعلى رأسهم صديقي شفيق الإدريسي فطرحوا علي فكرة تحريك الجمعية فقبلت وكانت أول خطوة فعلتها هي الحصول على وصل إيداع في وقت وجيز جدا وبدأنا في التحرك بإجراء دوريين على أعلى مستوى هما دوري التضامن مع بيير بيزو بتعاون مع الفتح الرباطي والدوري الذي أجريناه في مدينة الدار البيضاء كل هذا في وقت وجيز وللإشارة فالدوريان عرفا نجاحا كبيرا رغم الاتصالات التي كان يجريها المدعو أمزال مع بعض اللاعبين لحثهم على عدم المشاركة.... بعد هذا ظهر بعض أعضاء المكتب المسير للجمعية الذين كانوا غائبين فاتهمونا بأننا لم نستشرهم في القيام بهذه الأنشطة وقدموا استقالة جماعية، فتفتت ذلك المشروع الجميل. بعد هذه الاستقالات اقترح علي بيير بيزو أن ننشئ جمعية أخرى أكثر قوة اسمها أماديوس والبقية تعرفونها على ما أظن.

حدثنا عن أماديوس ولماذا استقلت منها ؟

في الواقع هناك أشياء لا يجب ذكرها، فقد كنت أتمنى أن تستمر الجمعية بشكل أفضل حينما استقلت منها... أما السبب الرئيسي الذي دفعني للإستقالة، فهو إلغاء دوري مدينة الجديدة، الذي كنا ننوي تنظيمه لفائدة الفئات الصغرى. فقد وقعت في موقف حرج مع الأندية التي كانت ستشد الرحال إلى الجديدة، بالإضافة إلى الحكام والمنظمين الذين استدعيتهم للمشاركة في هذا الدوري فسمعتي كانت على المحك، وكان من الواجب علي تقديم استقالتي من أجل إنقاذ ماء الوجه، وأغتنم هذه المناسبة للاعتذار إلى كافة الإخوة الذين لم أعتذر لهم بعد. فمسؤوليتي كانت كبيرة فيما وقع، ولو أنها لم لكن مسؤولية مباشرة. فما كان علي أن أعلن عن الدوري إلا حينما أتأكد 100 في المائة من أنه سيجرى.

هل لك مشروع جمعية جديدة ؟

أتعلم، لقد بدأت في العمل الجمعوي التطوعي منذ سن 17 تقريبا بعد ذلك بدأت تواجهني مشاكل وعراقيل كثيرة كلما اشتغلت مع ناد أو جمعية ما وفي كل مرة أقول بأنها ستكون الأخيرة وأنه يجب أن أفكر قليلا في مستقبلي غير أنه لا تمر شهور حتى أجد نفسي أخوض غمار تجربة جديدة والآن سني وصل إلى 27 عاما فأظن بأنه آن الأوان لضمان المستقبل، وربما العودة إلى العمل الجمعوي فيما بعد.

أنت حاليا مدرب شطرنج ..حدثني عن قصتك في هذا المجال...

أظن بأن فن التلقين والتدريب هو موهبة ربانية، ولا بد للمعلم أن يكون ممن يتمتعون بالصبر على جميع العقليات، وبصدر رحب. فأنا أتذكر بأنني كنت ألقن الشطرنج بشكل جيد وأنا في سن 13، لبعض الأصدقاء الذين يكبرونني سنا ...

عبقري !

هذه ليست عبقرية، ولكن أظن بأنها موهبة، فالمعلم يجب ألا يكون لديه مشكل في التواصل مع الآخر أثناء الدرس، كيفما كانت عقلية وجنس وسن المتلقي بالإضافة إلى حب المادة التي يدرسها والحب المتبادل بينه وبين التلاميذ الذين يلقنهم أما عن مساري التدريبي فقد بدأ مع نادي اتفاق عين الشق، حينها كنت أبلغ من العمر 16 أو 17 سنة. واستطعنا الحصول على نتائج جيدة جدا رغم الظروف غير المواتية التي كنا نعيشها فقد حصلنا على بطولة المغرب لفئة -16 سنة، وكنا نحصل دوما على المراتب الأولي في البطولة وهيمنا بشكل كبير على بطولة عصبة الوسط، كل هذا في ظرف حوالي ثلاث سنوات من التكوين، أغلبها كان في إحدى المقاهي أو في منزلي ، بعدها دربت أبطال وبطلات الرجاء، فدوى عريف، معاذ عريف، وسيمة زهيد وفردوس ميار الإدريسي. وهؤلاء غنيون عن كل تعريف والآن أنا في مدرسة الاتحاد الرياضي.كونت العديد من الأبطال الذين كانوا يحصلون دوما على المراتب الأولى ضمن فئاتهم العمرية إلا أنهم أحبطوا بعد المشاكل والأزمات التي تعرضت لها الجامعة، خصوصا عدم مشاركتهم في بطولة المغرب التي كانت ستنظم في أغادير.... كما دربت المنتخب الوطني للسيدات في بطولة العرب سنة 2003، والمنتخب الوطني للفتيان في بطولة العالم 2005.......

قرأت أنك تعرضت لمضايقات في بطولة سابقة في الخميسات شاركت فيها كمدرب ... ماذا جرى ؟

الذي حصل هو أن بعض البيادق ، كانوا ينفذون التعليمات متناسين بأنني كنت صديقا لهم في الأصل. جماعتهم كانت مكونة في الأساس من محسن رشيد ومحسن البهجة وعبد الرحيم رشدي أول ما فعلوه هو عدم الموافقة على تسجيل لاعبي الاتحاد الرياضي بدعوى أنني موقوف، رغم أنه لا علاقة بين الأمرين. إلى أن تدخل آباء التلاميذ فيما بعد ذهبت إلى مكان الإقامة بإذن من بوجمعة قريوش وفوزية بوكريات وأنا مع الأطفال في إحدى الغرف جاءني أحد الأصدقاء ليخبرني بأن المدعو أمزال يهدد في الخارج باستدعاء الشرطة من أجل إخراجي، لم أعر اهتماما لهذه التفاهات بعدها جاؤوا لاستفزازي ، فكانوا يتكلمون جميعهم في وقت واحد، ويصيحون من أجل إثارة غضبي، إلا أنني لم أقع في الفخ وأصررت على عدم المغادرة بعدها أتى أحد المنظمين وهو صديق اسمه استيتو، فطلب مني المغادرة لعدم إثارة المشاكل للجنة التنظيمية، حينها وافقت دون تردد، فغادرت مع أبوين لأمضي الليلة في أحد الفنادق، وهو بالمناسبة أحسن فندق في مدينة الخميسات. وما كيد فرعون إلا في تباب . وفي اليوم الموالي أخذنا جميع اللاعبين إلى أحد الفنادق المتوسطة ... هذا كل ما في الأمر ، ورغم هذا فقد ألصقوا إعلانا في قاعة اللعب مفاده بأن على صبار ممنوع من دخول القاعة نظرا للشغب الذي قام به في تلك الليلة !!!

ورغم هذا كله فقد كنت كعادتي بالخارج أحلل المقابلات مع جميع الأطفال غير آبه بما يفعله أولئك المرضى وأخبرت تلامذتي بأن يحذروا من الاستفزازات وأن المعركة التي نخوضها هي معركة أخلاقية يجب أن ننتصر فيها، بغض النظر عن النتائج في البطولة وقد كسبنا المعركة ولله الحمد رغم كل ما تعرضنا له.

ما سر الانتصارات المتوالية التي تحققها في الدوريات الوطنية منذ استئنافك اللعب بعد التوقيف ؟

السر هو انتصار الله تعالى لكل مظلوم . أنا لا أجد لها تفسيرا آخر وأحمد الله جل وعلا على المكانة التي وصلت إليها بفضله، ذلك لأنني مؤمن به، ولم أشك يوما في أنه سينصرني ومن بوادر هذا النصر أن أول فوز لي بدوري شفشاون تزامن مع توقيف المدعو أمزال. وأن يوم توقيفي كان هو يوم مغادرة أمزال رسميا لكرسي الرئاسة، بتسليمه المهام إلى السملالي. وغير ذلك كثير جدا.

هل تواصل التداريب الشطرنجية حاليا كي تزيد من مهاراتك ؟

في الحقيقة أنا لا أتدرب، وفقدت الرغبة في التدريب منذ زمان. غير أنني أفكر في العودة إلى التداريب ولو بشكل خفيف، ولم لا تجريب حظي في أحد الدوريات في الخارج إن شاء الله لا أدري، فالمهم هو السير إلى الأمام، ومحاولة أخذ تجارب جديدة.سأخبرك بشيء ، عندما أشد الرحال إلى أحد الدوريات، أكون متخوفا بعض الشيء من النتيجة، والمفاجآت التي قد تقع، ولكنني عندما أجلس أمام الرقعة أحس بارتياح كبير وبثقة كبيرة أتمنى بأن يظل هذا الإحساس يلازمني، وبعون الله أظن بأن النتائج ستكون طيبة في المستقبل إن شاء الله.

مشكلة الإيقاف أيمكن أن تعرقل مشاركاتك الخارجية خصوصا في الدوريات المنظمة من الجامعة الدولية ؟

لا أظن بأنه من الضروري أن تكون نشيطا في بلدك من أجل الحصول على تأشيرة للعب في الخارج، ما عدا في حال العرقلة المباشرة لتسلم التأشيرة كما وقع لمشاركة المغرب في الأولمبياد. الدوريات الدولية عامة لا ينظمها الاتحاد الدولي، فهو ينظم فقط البطولات والجوائز الكبرى ..

اذن فأصدقاؤك الحميدوشي وعنقود وكريم ينتظرونك في أوروبا ... !

لا أدري بعد، فأنا تكلمت فقط عن مجرد احتمال لإجراء دوري.

ولماذا لا تذهب الى أوربا للاشتغال هناك مدربا.. وتلعب بين الحين والآخر.. أم أنك تحتاج لترخيص من الجامعة؟

هذا ليس بالشيء الهين، فهذا يتطلب إثبات الذات في دوريات وازنة والحصول على تصنيف عال ، أما الجامعة فليس لها بالضرورة دخل في هذه الأمور.

قرأت أنها عرقلت عمل محمد تيسير في البحرين

نعم لقد أرسلت رسالة لتشويه سمعته وقد نجحت في ذلك ولكن الأمر مخالف تماما في أوربا وهذه المكائد لا تعود إلا على أهلها، فتيسير الآن على حد علمي مستقر في البحرين معززا مكرما إلى جانب زوجته.

ما رأيك في موقع جمعية الشطرنج القاسمي " جيم شين قاف "؟

موقع لا بأس به، ولكن ينقصه فريق عمل.

أجل ، فأنا أعمل وحدي في الموقع وبدون ذلك لن تقوم له قائمة..الشطرنجيون في بلادنا يفضلون تحريك البيادق فقط وليس الأقلام .أليس كذلك؟

هذا صحيح، فالشطرنج تحول من رياضة الأذكياء والمثقفين إلى لعبة للترفيه عن النفس لا أكثر.

لاحظت بهذه المناسبة أن الأستاذ محمد مبارك ريان انقطع عن الكتابة في ماروك إيشيك ...أيعني هذا أن المثقفين أصبحوا يزهدون في الكتابة الشطرنجية بسبب ما يجري حاليا على الساحة من مسرحية رديئة مملولة ؟

بالمناسبة أحيي الأستاذ محمد مبارك ريان، وأتمنى أن أقرأ له عما قريب. أما فيما يخص قراره عدم الكتابة في ماروك إيشيك فلا أستطيع التصريح بشيء في هذا الإطار.

أجرى الحوار :عبدالعالي كويش



Commentaires

Logo de BEISO Pierre.
mardi 2 juin 2009 à 09h57, par  BEISO Pierre.

Salam,

Je suis rentré dans la resistance frontale à AMAZZAL, aprés que ROCHDI,Président du WAC,nous ait vendu.

Là,j’ai découvert une injustice infiniment plus grande que celle que notre équipe de Première Division avait subie,c’est l’affaire d’Ali.

Plus j’allais découvrir les agissements d’AMAZZAL dans la FRME,et plus je découvrais de facettes nouvelles et différentes dans le détournement des échecs sportifs:falsifications,dissimulations...

Mais rien n’est aussi révoltant que l’injustice qui frappe l’innocent,surtout lorsque l’innocent est paré de talent,de passion,de morale et de dévouement pour les enfants.

Depuis lors,je vois les échecs marocains comme dans la Planéte des singes.

- Les justes ,les compétents,les passionnés ,en dehors de la FRME

- Les voleurs de poules,prêts à tout pour conserver leur position,aux commandes de la FRME.

Si AMAZZAL avait eu le bon sens de ne jamais condamner d’innocents,il aurait gardé la FRME à perpétuité.

Mais le chef des voleurs de poules s’est pris pour un notable,il a voulu montrer à la communauté échiquéenne et à ses collègues,que comme un monarque il possédait le GLAIVE et la BALANCE.Il a seulement oublié que le glaive se retourne toujours contre celui qui l’emploie injustement.

Pierre BEISO.

Logo de Zoheir Slami
mardi 2 juin 2009 à 09h25, par  Zoheir Slami

Je reste solidaire avec toi Ali, je sais que tu as été victime d’une injustice et je prie Dieu pour que ceux qui ont été derrière cette machination reçoivent le punition qu’il méritent.

Ce qui fait un homme, un vrai, c’est sa capacité à respecter ses principes quoi qu’il arrive, et ce n’est pas donné à tous. Résister comme tu l’as fait aux agissements des ces personnes innomables est une preuve de bravoure qu’on doit prendre comme exemple.

Logo de Ali Sebbar
mardi 2 juin 2009 à 02h19, par  Ali Sebbar

Mon cher Younes, je suis très content de te lire, ça fait très longtemps mon cher ami.

pour ce qui est des principes, je les concidere comme la chose la plus importante dans la vie d une personne. malheureusement le camp du dénommé amazzal ne comprend pas ça, il s interesse seulement a manger des sandwich, a profiter des repats gratuits, de quelques échiquier.... des gens comme ca ne sont pas digne des etre humains.

Pour moi ce que je regrette le plus dans ma vie c est tous les moment de désobéissance mes principes. Lah ihdina

Logo de youness fareh
lundi 1er juin 2009 à 21h24, par  youness fareh

Un grand salam pour le grand champion Ali Sebbar ..

Une bougie qui a illuminé la scène des échecs nationaux lors de cette crise perpétuelle de la FRME.

J’ai aimé ta continuité à rester fidèle à tes principes ..

bonne chance dans ta vie privée .. et Allah y3awnk

Brèves

30 juin 2016 - test

test test

6 août 2011 - انتكاسة صحية للأخ بوجمعة قريوش

تعرض الأخ بوجمعة قريوش لانتكاسة صحية مقلقة يوم الجمعة الماضية بمنزله بمدينة الخميسات، وفي اتصال هاتفي مع (...)

6 août 2011 - انتكاسة صحية للأخ بوجمعة قريوش

تعرض الأخ بوجمعة قريوش لانتكاسة صحية مقلقة يوم الجمعة الماضية بمنزله بمدينة الخميسات، وفي اتصال هاتفي مع (...)

18 juin 2011 - Nouvelle brève

Ecouter Radio Tanger aujourd’hui Samedi matin ….une émission sportive spéciale sur l’Assemblée (...)

17 septembre 2010 - Décès de Farah Chakroun...( fille de notre ami Mohamed)

Je viens d’apprendre avec stupeur et consternation, le décès de Farah Chakroun, à l’âge de 21 (...)

Navigation