Rechercher dans le site
fontsizeup fontsizedown

ملف جامعة الشطرنج بيد المكلف بمديرية الرياضات

mercredi 18 juin 2008
popularité : 1%

نظمت وزارة الشباب والرياضة طيلة يوم الإثنين 16 يونيو 2008 بالمركز الوطني مولاي رشيد بسلا يوما تواصليا مع وسائل الإعلام حضرته من بدايته إلى نهايته السيدة نوال المتوكل وزيرة الشباب والرياضة وكافة أطر الوزارة، حيث تم خلال اليوم عرض شريط مصور وبعده كلمة الافتتاح وعرض مخطط الوزارة للفترة 2008-2012، ومنجزات الوزارة منذ أكتوبر 2007، وبرنامج "عطلة للجميع"، و"السياحة الثقافية للشباب"، و"الألعاب الأولمبية بكين 2008"، و"المناظرة الوطنية للرياضة"، و"الأوراش المفتوحة في مجال العمل المباشر"، و"المنجزات المتعلقة بالقوانين والتعاون"، و"تقديم مشروع قانون محاربة المنشطات"، و"الدليل المرجعي للكفاءات والوظائف-تكوين أطر الوزارة"، وتقديم "الموقع الإلكتروني للوزارة"، ثم كلمة الاختتام بالإضافة إلى زيارة مفتوحة للأروقة التي أعدتها الوزارة، وصورة جماعية تذكارية وإعطاء تصريحات للصحافة، مع تخلل المناقشة لبعض فقرات برنامج اليوم التواصلي.

ورغم أن البرنامج كان بعيدا عن موضوع الشطرنج، إلى أن هذا الأخير كان محور مناقشة بين الصحفي ربيع الرويضي من أسبوعية "الحياة الجديدة" الذي سأل عن مصير ملفات بعض الجامعات المعلقة وضمنها جامعة الشطرنج، فأجابه عبد الرحمان البكاوي المكلف بمديرية الرياضات بأن هناك لجنة منكبة على دراسة وضعيات هذه الجامعات، وأن الجمع العام للجامعة الملكية المغربية للشطرنج سينعقد قريبا.

أما المرة الثانية، فكانت حين عرض عبد الحفيظ العمري، الذي كان حاضرا بصفته صحفيا، مديرا لمجلة "الفتح الرياضي"، في لقاء ثنائي مع السيدة نوال المتوكل، وضعية اللاعبين المغاربة المحترفين في الخارج والصعوبات التي يلاقونها بعد حذف أسماء اللاعبين المغاربة من لائحة التصنيف الدولي، وتوقف البرنامج الوطني، والديون التي تثقل كاهل الجامعة، حيث عبرت السيدة الوزيرة عن أسفها لوجود هذه المشاكل، ونادت على عبد الرحمان البكاوي المكلف بمديرية الرياضات وقالت إنه المسؤول عن إيجاد حل لهذه الجامعة، غير أن البكاوي أخبر الوزيرة أن العمري يطالب بتفعيل المادة 22 بتشكيل لجنة مؤقتة، فعبرت الوزيرة عن رفضها، بمبرر أن الديموقراطية تفترض أن تتحمل الجامعات مسؤولياتها بنفسها.

إذن، هناك لجنة تتابع الموضوع، والجمع العام في الأفق، والوزارة تبحث عن طريقة للتخلص من ملف جامعة الشطرنج، دون حل المشاكل التي خلفها موظفها مصطفى أمزال، قانونيا، من ناحية قرارات الجموع العامة السابقة المتخذة بواسطة أندية في وضعية غير قانونية تتجاوز الثلاثين ناديا، وإداريا، من ناحية التجاوزات التي قام بها في ما يتعلق ببعض الانتقالات غير القانونية، والمرفوع بعضها للمحكمة الإدارية بالرباط، كانتقال بعض اللاعبين خارج الأجل، ودون ترخيص، وماليا، كما هو مثبت في سحب شيكات بعشرات الملايين باسم مصطفى أمزال، وإخفاء ديون تتجاوز الأربعين مليون سنتيم من التقرير المالي للموسم 2005-2006 واختفاء 93 ساعة إلكترونية و700 مجموعة شطرنج...دون حساب موضوع التزوير الذي طال ملفات حكام مغاربة والذي استدعى توقيف مصطفى أمزال من طرف الاتحاد الدولي للشطرنج لمدة ثلاث سنوات، ومنع الجامعة الملكية المغربية من تنظيم البطولات الدولية لمدة سنتين.

فهل تتحمل الأندية مسؤوليتها في مكاتبة الوزارة لتتحمل بدورها مسؤوليتها في التغاضي عن تجاوزات موظفها أمزال، والتي تم تنبيهها لها منذ ثلاث سنوات؟ ذلك أضعف الإيمان وإلا فإن على الشطرنجيين المغاربة أن يتحملوا عبء أكثر من ستين مليون سنتيم من العجز سترهن مصير الجامعة لعدة سنوات.



Commentaires

Logo de Youssef Boukdeir
jeudi 19 juin 2008 à 15h13, par  Youssef Boukdeir

Biens de la F R M E : Etat des pendules
- 2000-2001 :99 pendules

- 2001-2002 : 85 pendules

- 2002-2003 : 59 pendules

- 2003-2004 : 36 pendules

- 2004-2005 : 36 pendules

- 2005-2006 :96 pendules

- 2006-2007 : NEANT Source : rapports financiers

Logo de Youssef BOUKDEIR
mercredi 18 juin 2008 à 15h51, par  Youssef BOUKDEIR

بخصوص المعدات الرياضية التي وزعت على بعض الأندية و سميت " دعم " لا بد من التمييز بين شيئين متناقضين : فعلا لا أحد يجادل أن الأندية الوطنية محتاجة إلى دعم فعلي و متواصل من طرف الجامعة و لكن بشرط أن تكون عملية الدعم في إيطار واضح و شفاف و معايير معقولة ودون أي إستثناء كما جرى ذلك في السابق ; و لا حرج على الإخوة رؤساء أندية قانونية و نشيطة الذين تسلموا بعظ القطع و الرقع من الرئيس السابق خلال الموسم , لكن ما لا يعلمه هؤلاء الإخوة أن ممتلكات الجامعة و زعت كذلك على أندية غير قانونية بالمرة و لا تنشط الا في الجموعات العامة بالتصفيق و المديح المجاني و المصادقة على توقيف الاعبين و قمع المعارضين من الأطر, سؤال آخر لماذا لم يصرح بالأندية التي استفاذت من الوزيعة؟ و لصالح من الحملة التي يقوم بها حاليا الرئيس المقال و ذلك بتوزيع الرقع و لقطع ؟ كلنا يعرف أن الرئيس السابق لا يستحي من أحد رغم فضائحه التي زكمت الأنوف , و لكن هؤلاء الذين ما زالوا يتملقونه و يتمسحون بتلابيبه طلبا لبعض الرقع ألا يستحون و هم يعرفون أنها أدوات مسروقة من الجامعة ؟هذا التوضيح أدرجته ردا على بعض الإخوة الذين صرحوا بأن ما تسلموه من الرئيس المقال كان في إيطار دعم الأندية٠

Logo de Youssef BOUKDEIR
mercredi 18 juin 2008 à 09h54, par  Youssef BOUKDEIR

لا بد من تسجيل الحقائق التالية : المسؤولين في الوزارة قاموا بواجبهم في هذا الموضوع : فرضوا الإستقالة على رئيس الجامعة السابق بسبب ما اعتبروه أخطاء إدارية فادحة , و في مرحلة ثانية أفشلوا محاولة إسناد رئاسة الجامعة بالنيابة للنائب الثاني ضدا على القانون , و هم الآن بصدد التحري في أمور المالية و لوائح الأندية التي يحق لها المشاركة في أشغال الجمع العام المرتقب . كما يجب تسجيل كل ما قام السيد السملالي من تنوير للرأي العام الشطرنجي حول حقيقة الوضع داخل الجامعة و نوياه في إتباع سياسة جديدة تقطع مع سياسة الإستبداد و الإقصاء . الرقم الصعب في المعادلة هم

بعض رؤساء الأندية الذين ما زالوا يتملقون للرئيس السابق و يقبلون هدياه بالرغم أنهم يعلمون أنها مهربة من ممتلكات الجامعة.

Brèves

30 juin 2016 - test

test test

6 août 2011 - انتكاسة صحية للأخ بوجمعة قريوش

تعرض الأخ بوجمعة قريوش لانتكاسة صحية مقلقة يوم الجمعة الماضية بمنزله بمدينة الخميسات، وفي اتصال هاتفي مع (...)

6 août 2011 - انتكاسة صحية للأخ بوجمعة قريوش

تعرض الأخ بوجمعة قريوش لانتكاسة صحية مقلقة يوم الجمعة الماضية بمنزله بمدينة الخميسات، وفي اتصال هاتفي مع (...)

18 juin 2011 - Nouvelle brève

Ecouter Radio Tanger aujourd’hui Samedi matin ….une émission sportive spéciale sur l’Assemblée (...)

17 septembre 2010 - Décès de Farah Chakroun...( fille de notre ami Mohamed)

Je viens d’apprendre avec stupeur et consternation, le décès de Farah Chakroun, à l’âge de 21 (...)